English |  البداية |  للإتصال  |  خريطة الموقع   

"سنقول عن الابيض: انه ابيض وعن الاسود: انه اسود ... فلن يكون الاصلاح في المستقبل، إلا بمعرفة عيوب الحاضر"

عبدالله الزايد - مؤسس أول صحيفة في البحرين

 
 


اخبار ونشاطات


رئيس الوزراء يشدد على ضرورة أن تكون مصلحة البحرين هي المعيار الأهم في كل ما يكتب
فبراير 3, 2019
لدى استقبال سموه لرئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية الصحفيين البحرينية، أعرب صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء عن خالص تقديره واعتزازه بالدور الوطني للصحافة البحرينية في تنوير الرأي العام وتنمية الوعي والتعبير عن مختلف قضايا الوطن والمواطن في إطار من المسئولية وأمانة الكلمة، مشددا سموه على ضرورة أن تكون مصلحة البحرين هي المعيار الأهم الذي توزن به كل كلمة تكتب أو تقال في مختلف وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.

وقال سموه «إن التحديات الراهنة تتطلب أن نكون أكثر وعياً واستنارة وأن نعمل سوياً يدا واحدة في خدمة أهدافنا الوطنية، وأولها الحفاظ على أمن واستقرار أوطانناً، وحماية مجتمعنا من مخاطر ومخططات الفرقة، عبر التمسك بالمبادئ النبيلة للصحافة وجعلها أداة بناء تعزز من تقدمنا ويحفظ وحدتنا، وأن يكون صالح الوطن وشعبه هو الغاية التي يتعاون الجميع لإنجازها».
 
 

وكان صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء قد استقبل بقصر القضيبية صباح اليوم، مجلس إدارة جمعية الصحفيين البحرينية برئاسة السيدة عهدية أحمد، وذلك بمناسبة انتخاب مجلس الإدارة الجديد، حيث هنأهم سموه بمناسبة حصولهم على ثقة أعضاء الجمعية، متمنيا سموه للمجلس التوفيق والنجاح في مهمته لإضافة المزيد من المنجزات التي تسهم في الارتقاء بمهنة الصحافة وتلبي تطلعات وطموحات الصحفيين.

وجدد سموه تهانيه للسيدة عهدية أحمد بمناسبة انتخابها لرئاسة الجمعية، تأكيدا على ما تحظى به المرأة البحرينية من كفاءة وقدرة على الإنجاز أهلتها لتبوأ أرفع المناصب في المملكة.
 
 

وأشاد سموه بدور جمعية الصحفيين البحرينية في التعبير عن تطلعات الصحفيين والدفاع عن مصالحهم، مؤكدا سموه حرص الحكومة على دعم جمعية الصحفيين ومساندتها للقيام بدورها وتأدية رسالتها النبيلة من أجل تقدم ورقي المجتمع.

وحيا سموه جهود الصحافيين البحرينيين في الدفاع عن أمن واستقرار الوطن، ودعم نهضته الحضارية والتنموية في شتى المجالات، مؤكدا سموه أن لرجال الصحافة في البحرين مواقف مشرفة في تجسيد أمانة الكلمة المسئولة ودورها في خدمة مسيرة الأوطان.  

وأكد سموه أن دعم حرية الرأي والتعبير هي نهج أصيل لا تحيد عنه البحرين، لأهميتها في تعزيز المشاركة البناء في خدمة المجتمع، مشيرا سموه إلى إن الحكومة تهتم بكل ما يطرح في مختلف وسائل الصحافة والإعلام، كجزء من مسئولياتها في متابعة شؤون الوطن والمواطن.
 
 

وأثنى سموه على ما يطرحه كتاب الرأي والأعمدة من رؤى وتحليلات تعكس ما تتمتع به الصحافة البحرينية من تطور مستمر.

من جانبها، أعربت رئيس جمعية الصحفيين عهدية أحمد عن خالص الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي رئيس الوزراء، على دعم سموه اللامحدود للصحافة والصحفيين وما يبديه سموه من حرص على الالتقاء برجال الصحافة والاحتفاء بهم وتقدير جهودهم، في مختلف المناسبات تعبيرا عما يكنه سموه من تقدير لإسهامات الصحافة في خدمة الوطن.
 
 

وعبر رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية عن امتنانهم لما تحظى به الصحافة البحرينية من اهتمام ومساندة دائمة من جانب سموه، وأشاروا إلى احتفاء وتكريم سموه للصحافة والصحافيين من خلال الإشادة بجهودهم وكذلك من خلال «جائزة الأمير خليفة بن سلمان للصحافة» التي تجسد أعلى وسام لدعم وتشجيع الصحافة والصحفيين على البذل والعطاء ومواصلة مسيرتهم في التعبير عن قضايا الوطن والمواطنين.

وأشادوا بما طرحه سموه خلال اللقاء من آراء حكيمة وأفكار نيرة تعكس إيمان سموه برسالة الصحافة ودورها في خدمة المجتمع وإثراء جهود التنمية، منوهين بحرص سموه على الاستماع إلى رجال الصحافة والإعلام في إطار ما دأب عليه سموه من سياسة الأبواب المفتوحة مع مختلف الفعاليات الوطنية بما يخدم تطور ونماء المملكة.

المركز الاعلامي

اخبار ونشاطات
معرض الصور
تسجيلات
النشرة الالكترونية

نشرة الجمعية

اشترك في نشرة الجمعية البريدية
البريد الالكتروني





     
   (c) 2013 Bahraini Journalists Association All Rights Reserved.
Designed & Developed by Hami Multimedia